diploma col
solamisr

أول محطة وقود كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية فى تلك الدوله وهتشحن السيارة في 10 دقائق

Solar GT Course

تزامنًا مع ما تقوم به بعض الدول من حظر مركبات البنزين أو الديزل نهائيًا بحلول عام 2040، وبدء سريان الحظر الذي فرضته الحكومة الاسكتلندية على بيع السيارات الجديدة التي تعمل بهما خلال تلك المدة، تعتقد لجنة تغير المناخ أن الموعد يجب أن يتم تقديمه إلى عام 2030 - أو 2035 على أبعد تقدير، لذا تم الإعلان عن أول محطات وقود كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية في بريطانيا.


ويُتجه إلى اعتبار السيارات الكهربائية هي النموذج المستقبلي لبيئة نظيفة، تقوم المحطات الجديدة بشحن السيارات الكهربائية في أقل من 30 دقيقة، وذلك باستخدام الطاقة الشمسية في عملها مما سيقلل نسبة التلوث في الجو، ويزعم بعض المطورين بأن السيارات الأصغر ذات الشحن عالي السرعة يمكن شحنها بالكامل خلال 10 دقائق فقط.

لا تشكل السيارات الكهربائية سوى 1% من جميع المركبات على الطرق، ولكن هناك جهود لإنشاء البنية التحتية المصممة لجعل امتلاك سيارة كهربائية أقل صعوبة.

يقول تودنجتون هاربر مؤسس شركة جرايد سيرف التي تقف خلف المشروع بأن المحطات الجديدة ونموذجها المألوف لمحطات الخدمة ستسمح للسيارات الكهربائية بأن تصبح أكثر شيوعًا".

وتتولى المشروع شركة Braintree، ويتوقع أن تكون السيارات الكهربائية بنفس سعر نظيراتها التي تعمل بالطاقة التقليدية بحلول عام 2024 إلى 2025 تقريبًا، وذلك بعد الإعلان عن إنشاء 100 محطة وقود كهربائية، لذا تحاول شركة Gridserve البريطانية توخى الاستبدال النهائي لمحطات الوقود بالمواقع التي تحتوي على 24 مساحة شحن للسيارات الكهربائية.

ومن المقرر العثور على نماذج مستقبلية للمحطات بجانب الطرق المزدحمة للسماح لمعظم المركبات الكهربائية والهجينة بالشحن الكامل في أقل من 30 دقيقة، سيتم بناء صالات "على طراز المطار" كجزء من مشروع بقيمة مليار جنيه إسترليني (1.31 مليار دولار)، لتزويد المسافرين بالمحلات التجارية، المراحيض والمقاهي لتمضية الوقت مع تزويد سياراتهم بالوقود.

وتقول Gridserve وفقًا لذا فيرج بأنه تم بالفعل تأكيد أكثر من 80 موقعًا، مع وجود المزيد منها قيد الإعداد، ومن المحتمل أن تكون Braintree أول مجموعة من المجموعات التي تحدث ثورة في عالم السيارات داخل المملكة المتحدة، من المتوقع أيضًا أن يبدأ البناء في مواقع في يورك وهال قبل نهاية عام 2019.

وقد أدى نقص نقاط الشحن، أوقات الانتظار الطويلة والنطاقات الصغيرة إلى الحد من انتشار السيارات الكهربائية وتوقف نموها، وتدعي الحكومة أن جميع السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل ستكون خالية من الانبعاثات الملوثة بحلول عام 2040، لكن النقاد وصفوا هذا الجدول الزمني بطموح مفرط.

إقرأ 389 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
نشرت في أخبار عالمية

solamisr

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
أطلقت «هيونداي» أول سيارة مزودة بسقف من ألواح الطاقة الشمسية...
كان المقصود من حوض نهر بودر في وايومينج ومونتانا التعامل مع...
  احتلت أوكرانيا المرتبة الخامسة بين الدول الأوروبية لتركيب...
دعت هيئة كهرباء ومياه دبي الشركات والمؤسسات العالمية المتخصصة...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة